مرحبا بكم في موقع محمدية 24 الإخباري كما يسعدنا استقبال جميع أخباركم وآرائكم على الموقع البريديmohamedia24@gmail.com أو الهاتف 0662749611         جمعيات مدرسية غير قانونية             الحقوقي محمد متلوف يتهم عمادة كلية الحقوق بالمحمدية بتعمد إقصائه من ولوج سلك الدكتوراه             مجلس عمالة المحمدية يعقد لقاء تشاوريا مع الفعاليات الجمعوية والسياسية والإقتصادية             إحسان بطعم السياسة                                     وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى            فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس           
النشرة البريدية

 
إعلان
 
أخبار محلية

الحقوقي محمد متلوف يتهم عمادة كلية الحقوق بالمحمدية بتعمد إقصائه من ولوج سلك الدكتوراه


مجلس عمالة المحمدية يعقد لقاء تشاوريا مع الفعاليات الجمعوية والسياسية والإقتصادية


طقوس و عدات مثيرة للجدل تمارس بموسم المجدبة ضواحي المحمدية


عاجل ...الغضبة الملكية تطيح بكبار السلطة بالمحمدية

 
بالواضح ..... مع بوشعيب حمراوي

جمعيات مدرسية غير قانونية


إحسان بطعم السياسة

 
طلبات و شكايات الناس

فاطمة أزفان من المحمدية تناشد المحسنين و فاعلي الخير مساعدتها لتخفيف آلام مرضها


شكاية بمستشار جماعي ببرشيد يتسبب في التبول لطفل قاصر بعد تهديده بالدهس بسيارة المصلحة

 
حوادث

العرائش..توقيف بائع متجول لتورطه في محاولة إضرام النار بمطعم


النسيج الجمعوي بالحي الحسني سارع إلى زيارة الصحافي مصطفى حرمة الله ودق ناقوس الخطر


انتحار شابة بعد شربها أقراص سم الفئران حزنا على أخيها الموضوع رهن الحراسة النظرية بالمنطقة الأمنية ابن امسيك

 
صوت وصورة

وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى


فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس


خطير ضواحي ميدلت .. هجوم مباشر لخنزير بري على رجلا كان يصلي


عااااجل البوليساريو تحتل الكركارات بعد انسحاب الجيش المغربي


مواطن اليوم : ظاهرة الاستيلاء على العقارات .. الأسباب والانعكاسات (حلقة كاملة)

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  القرآن الكريم

 
 

»  مواقيت الصلاة

 
 

»  حالة الطقس

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  قناة العربية

 
 

»  الجزيرة نت

 
 

»  facebook

 
 

»   معلومات حول البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية

 
 
مشاهير في الظل

المغرب يفقد أبناءه..المناصفي الخبير في علم الإجرام يقرر مغادرة الوطن بغير رجعة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمات متنوعة

اختفاء الشاب محمد شنتوفي في ظروف غامضة بالمحمدية

 
علوم وتكنولوجيا

رومانيا تتوج المغرب بميداليتين ذهبيتين بالمعرض الاوروبي للإختراع والابتكار

 
أعمال واقتصاد

مجموعة "ساترام-درابور" توقع اتفاقية لتطوير الميناء المستقبل لـ"دوالا" بالكامرون

 
آراء ومقالات

السيئ والمتفاقم في المملكة المغربية...يسقط الشعب ويحيا الظلم والفساد (الجزء الثاني)


قراءة مبسطة في ظاهرة ''تشرميل'' تعنيف الأساتذة والأستاذات وأبعاد الانحلال الخلقي لدى التلاميذ و

 
لك سيدتي

إستعمالات الملح الخشن للعناية بالنظافة الشخصية

 
صحتي

الطب البديل: تعرف إلى المأكولات التي تقيك من مرض السكري

 
تاريخ وجغرافيا

فريواطو: مؤهل سياحي وطبيعي بتازة عُطلت خدماته.

 
الأخبار الجهوية

اتحاد النقابات المستقلة – قطاع الصحة - يصوب مدفعيته اتجاه المدير الجهوي للصحة ببني ملال ويطالب وزير الصحة بوقف التعيينات المشبوهة


رئيس مؤسسة "أمل" لمرضى القصور الكلوي...المرضى في تزايد وهناك مدن تفتقر لمراكز تصفية الدم الجزء الأول


ولاية أمن الدارالبيضاء الكبرى...البحث عن عصابة تستعمل سيارة أجرة لسرقة الزبناء


مشرع بلقصيري...الترامي على ملك الغير والبناء الآيل للسقوط موضوع شكاية رفعتها عائلة "مولاي لحسن حموش الشلح" إلى وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية سيدي قاسم ضد مجهولين

 
أدسنس
 
أدسنس
 
 


جمعية المحمدية للصحافة ترصد خلال زيارتها لمصر مظاهر تقدم بلد أنهكته الحروب والصراعات وظل صامدا أمامه
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 يونيو 2013 الساعة 32 : 20


 

محمدية24 - الإتحاد الإشتراكي

 

رافقت جريدة «الاتحاد الاشتراكي» الوفد الإعلامي الذي مثل جمعية المحمدية للصحافة والإعلام في زيارة مصر في الفترة الممتدة من 15 إلى 24 ماي الماضي.. عشرة أيام قضاها الزملاء في ضيافة الاتحاد المصري للإعلام والثقافة الرياضية في إطار الشراكة التي تجمع الجمعيتين. عشرة أيام سطر خلالها الزملاء المصريون برنامجا حافلا كان فرصة لاكتشاف أبرز معالم أرض الكنانة، والتطور الكبير الذي تعرفه مختلف المجالات والقطاعات في بلد لم يسقط ولم يستسلم لتعدد الحروب التي مرت به، ولا لكل الصراعات التي تنهشه وتحاول تمزيقه، ولا أيضا لكل الأحداث التي خلقت في محيطه وفي داخله وشوارعه التوتر المقلق الذي تعيشه البلد ما بعد ثورة 25 يناير 2011 . كانت زيارة بدلالات أخوية وودية بين أعضاء الجمعيتين المغربية والمصرية، وتحولت في أرض مصر إلى دلالات بروح استكشافية واستطلاعية لمعالم تشهد على حضارة مصر، وتشهد على قوة عزيمة أبنائها ورجالاتها، فلم يكن غريبا أمام كل تلك المشاهد في القاهرة، الإسكندرية، الإسماعيلية وفي محافظات أخرى، أن نلمس انبهارا كبيرا في عيون الزملاء المغاربة، خاصة منهم الذين تعتبر زيارتهم لمصر الأولى لهم.
انبهار أمام حقيقة الواقع في الشارع المصري، والذي يمكن التأكيد على أنه يختلف بنسبة كبيرة عن الصور والأخبار التي توزعها قنوات خليجية إخبارية.. الحياة مستمرة وغير متوقفة في مصر، صحيح التوتر موجود، وصحيح الاحتقان يملأ القلوب والصدور، ومع ذلك، تستمر الحياة صاخبة ونشيطة نهارا وليلا. لم نحس، في واقع الأمر، ونحن نتجول في القاهرة أو في محافظات ومدن أخرى بالتخوف أو بالقلق وأذهاننا تحمل شريط تلك الصور المرعبة التي تبثها بعض القنوات وتحمل صور الاعتداءات والجرائم والعنف في الشوارع وفي المرافق السياحية والترفيهية. هي مصر وهي أم الدنيا، هو وصف صدقناه ورددناه باقتناع ونحن نستطلع أمكنة ومرافق وبنيات تحتية، وطرق وقناطر، وكليات ومعاهد، ومؤسسات إعلامية وثقافية وعلمية.. هي مصر أم الدنيا، بتاريخها وبحضارتها العريقة، بنيلها العظيم، بأوراشها ومشاريعها التنموية التي لم يتوقف الاشتغال عليها رغم توقف نظام وقدوم نظام آخر مختلف في الرؤى وفي المذهب.
زيارة جعلتنا لا ننجح في تجنب وضع المقارنة بين بلدنا المغرب وبين مصر، وبكل موضوعية، في كثير من القطاعات والمجالات، نكاد نجزم أن المقارنة تضعنا في خانة البلد المتخلف، وتضع مصر بعيدة عنا تقدما وتطورا وبمسافات شاسعة جدا.. هو الأمر الواقع والحقيقة التي اقتنع بها زملاؤنا جميعا من جمعية المحمدية للصحافة والإعلام.. هو انطباعنا الذي خلفته زيارتنا لمصر والتي انطلقنا فيها صباح يوم الأربعاء 15 ماي من مطار محمد الخامس الدولي تجاه بلد الفراعنة والثقافة والعلم... والرياضة بامتياز

القلعة، القاهرة الجديدة ونادي
وادي دجلة
لم يكد أعضاء الوفد الإعلامي المغربي يتنفسون نسيم الراحة بعد الرحلة من الدارالبيضاء للقاهرة ووصولهم في ساعة متأخرة من مساء يوم الأربعاء، وإصرارهم على السهر مطولا في بهو فندق البارون الجميل، حتى اضطروا إلى الاستيقاظ مبكرا في اليوم الموالي، أي أولى أيام برنامج الزيارة. انطلقت الحافلة تجاه قلعة صلاح الدين، الممتدة على مسافة كبيرة في مكان مرتفع بالقاهرة، بل يمكن القول إنه أعلى مكان يطل على كل محافظة القاهرة والجيزة أيضا. داخل القلعة، جزء من تاريخ مصر وحضارتها يتمدد أمام الأنظار، من مسجد محمد علي، إلى المتحف الحربي، مرورا بقاعات تعرض سجلات المماليك والعهد الأيوبي.. في القلعة، بدأت أولى عناوين الانبهار، نظافة، تنظيم وحراسة، مظاهر تؤكد أن الناس في مصر يعتزون ويفتخرون بتاريخهم، ويؤمنون بأن من لا تاريخ له، لا حاضر ولا مستقبل له.
على بعد أزيد من ثلاثين كيلومترا تقريبا عن مدينة القاهرة، تأسست وولدت وازدادت توأمتها وشقيقتها مدينة القاهرة الجديدة. مدينة عملاقة بملامح الحضارة الحديثة. وهي أيضا مدينة بخمس تجمعات سكنية هائلة وكبيرة مساحة، ومرافق اقتصادية واجتماعية ورياضية. الانبهار يرتفع ويزداد، متى بنيت هذه المدينة العملاقة؟ يرد مرافقنا: قبل حوالي عشرة سنوات، أي في عهد حسني مبارك الرايس الذي ظلمناه..
بنايات وفيلات أنيقة وبهندسة معمارية رائعة: الهندسة المعمارية جميلة جدا صديقي، هكذا قال أحد الزملاء من جمعية المحمدية مخاطبا مرافقنا المصري. الأخير يرد بحكمة وبابتسامة: لدينا مهندسون عباقرة، وكيف لا تكون لدينا هندسة معمارية جميلة ونهن من بنى الأهرامات قبل خمسة آلاف سنة؟
بدأنا ونحن نستطلع الأمكنة، نتحاشى تذكر مدننا الجديدة في المغرب، ونتحاشى وضع المقارنة.. القاهرة الجديدة بنيت وبنيت معها مرافق في المستوى العالي، طرقات واسعة، معامل ومؤسسات صناعية واقتصادية،معاهد ومدارس وكليات، مستشفيات ومرافق ترفيهية وسياحية ورياضية.. وهناك عندنا في البلد، تبنى تجمعات سكنية بشقق كعلب السردين، بعيدة عن المدن، وفي عزلة تامة قاسية جدا وبدون مرافق حتى الضرورية منها.
تناولنا وجبة الغداء في مطعم راق جديد في منطقة تسمى الداون تاون، لنتوجه مباشرة بعد ذلك إلى مقر نادي وادي دجلة.
في نادي دجلة، تكفي جولة قصيرة في بعض مرافقه من ملاعب لكل الأنواع الرياضية، في مطاعمه ومقاهيه، في صالاته وقاعاته، في مكتباته الرياضية، والتعرف على عدد منخرطيه الذي يتجاوز مئات الآلاف، لكي تنتفض أمامك صور أنديتنا في المغرب.. هل نسمح لأنفسنا بوضع المقارنة مع وجود فوارق بحجم المسافة بين الأرض والسماء؟

مساء الجمعة، موعد مع عمق المجتمع المصري الشعبي
هي مصر كل الثقافات وكل المظاهر الحياتية المتنوعة، تكنولوجيا و تطور علمي وحضارة في العمران وأسلوب العيش، وفي نفس الوقت الحفاظ على الموروث الشعبي الثقافي والحياتي، من زيارة القاهرة الجديدة ومجمعاتها الخمسة، وانطلاقا من مصر الجديدة حيث مقر الإقامة في فندق البارون المطل على قصر البارون الذي بناه مهاجر بلجيكي في القرن الثامن عشر، وظل معلمة وتحفة تزين المكان، إلى باب الشعرية بوابة منطقة مصر الفاطمية.
في باب الشعرية، حركية وصخب، الحواري والشوارع تنبض بالحياة وبالحركة غير المتوقفة.. سور تاريخي كبير يحاصر المكان يمنحك بابا واحدا لتلج عوالم حياة شعبية مصرية عريقة وكلاسيكية.. هنا في نفس المكان، ولد الموسيقار محمد عبدالوهاب، هنا استقرت كوكب الشرق أم كلثوم لفترة، هنا عاش عمالقة الأدب والفن وكبار رجال السياسة المصريين.. في مقهى (اللورد)، الذي تسيره سيدة مصرية بشخصية قوية (المعلمة)، كل شيء يوحي بأنك تتواجد في زمن مصري قديم.. وحتى عندما كنا ننعمس في انبهارنا حول المكان، كان صوت المعلمة المجلجل يعيدنا للأجواء وهي ترحب بنا: منورين المكان يا أهل المغرب الجدعان..

الأهلي نادي القرن، وثرثرة في مطعم السرايا فوق النيل
تسمرت صور مقرات أنديتنا المغربية في أذهاننا ولم ننجح في إبعادها ونحن نلج مقر النادي الأهلي في منطقة الجزيرة وسط القاهرة. تعبنا من أجل تفادي وضع المقارنة بين الوداد والرجاء والمغرب الفاسي والفتح الرباطي وأولمبيك خريبكة وحسنية أكادير والمغرب التطواني والدفاع الجديدي كلها مجتمعة مع النادي الأهلي لوحده، بل مع فرع منه الذي زرناه، فللنادي فروع كثيرة تمتد على كل محافظة القاهرة، وأصغر مقر يمتد لمساحة عشرة هكتارات على الأقل. كان الاستقبال رائعا كعادة المصريين، الجميع حضر لاستقبال المغاربة في النادي الأهلي، من مدير الاتصال والإعلام، مرورا بأبرز لاعبيه السابقين وفي مقدمتهم محمود الخطيب وهادي خشبة وأعضاء المجلس الإداري، وطبعا الصديق والزميل علاء عزت عضو الجمعية المصرية للإعلام وأحد مسؤولي تحرير مجلة الأهلي وقناة الأهلي. وعلى ذكر مجلة الأهلي التي تصدر كل أسبوع، فمبيعاتها لوحدها تفوق كل مبيعات صحفنا ومجلاتنا المغربية مجتمعة. في النادي كل المرافق متوفرة، كل ملاعب الرياضات بتنوعها، قاعات رياضية عملاقة ذكرتني بالقاعة التي توقف بناؤها في مدينة المحمدية عند نقطة الأساس وذلك منذ عشرة سنوات؟؟؟ ملعب النادي الذي يخصصه النادي الأهلي للمباريات الحبية والتداريب، وبدون أي تردد يمكن أن يكون أكبر وأفضل من مركبنا الرياضي محمد الخامس بالدارالبيضاء.. في النادي، وجدنا كل المرافق والملاعب مليئة وكل المطاعم والمقاهي أيضا.. يقول صديقي علاء عزت: في النادي 400 ألف منخرط ويزيد....... في المغرب، وأنا أهمس، أكبر أنديتنا لا يتجاوز الرقم السبعين...
مطعم فوق النيل، في واقع الأمر توجد مطاعم كثيرة فوق النيل، إلا أن أصدقاءنا في الجمعية المصرية اختاروا مطعم السرايا كأفضلهم تكريما منهم مشكورين. هو شبه قصر عائم فوق نهر النيل، بهندسة رائعة وتصميم هندسي فائق الجمال.. في الداخل، كانت المفاجأة السارة، من ضمن الضيوف كان هناك الفنانان المصريان الكبيران سامح الصريطي ومحمد أبوداود.. وكان في استقبالنا حسن صقر وزير الرياضة المصري السابق، وطبعا أسماء وفعاليات من كل المجالات الثقافية والإعلامية والرياضية والفنية.. وبعد كلمة ترحيب ألقاها الزميل أشرف محمود رئيس الاتحاد المصري للإعلام والثقافة الرياضية، انطلقنا في تناول وجبة الغداء المصرية، ومعها انطلق النقاش حول مصر والمغرب.. وكيف (نجا) المغرب من الربيع العربي؟ وكيف تغيرت عدة أمور في المجتمع المصري بعد ثورة 25 يناير؟ تحدثنا عن الرياضة، وتأسف مضيفونا على التراجع الذي تعيشه الرياضة في المغرب، تحدثنا عن السياسة، عن الإسلامويين وفشلهم في تدبير الشؤون في كل الدول التي قبضوا فيها زمام الحكم، وضحك مضيفونا ونحن نتكلم عن قرارات بن كيران الميزاجية والتي ممكن أن تتغير من دقيقة لأخرى، حيث لاحظوا أنها نفس (الميزة) عن محمد مرسي رايس مصر، الذي يتخذ قرارا وسرعان ما يتراجع عنه في لمح الصر.

قناة السويس.. ثبة الشجرة والتراب المقدس في خط بارليف
رحلتنا لمدينة الإسماعيلية، ستظل ربما هي الأجمل وهي الأشد تأثيرا في نفوسنا جميعا كأعضاء للوفد المغربي في زيارتنا لمصر. في الإسماعيلية، تعرفنا على شخصيات رائعة كمحمد سلطان ومحمد شيحا.. وفيها اكتشفنا روعة المكان والفضاء الشاطئي الجميل، مدينة نظيفة وبهندسة معمارية تسحر الألباب. في الإسماعيلية، عبر الضفة الأخرى، من إفريقيا لآسيا، نعم هي تلك النقطة الفاصلة بين القارتين.. وفي جولة بالمركب، شاهدنا كيف تتم عملية عبور أضخم السفن العالمية عبر قناة السويس، القناة التي بناها المواطن المصري وراح ضحية ظروف بناءها الصعبة 120ألف شهيد مصري. استمعنا لشروحات مرشدتنا الموظفة في هيئة قناة السويس التي أكدت لنا أن التاريخ يسجل أن مصر هي أول دولة في العالم شقت قناة صناعية عبر أراضيها لتربط بين البحر الأبيض المتوسط والبحر الأحمر. وتمتد قناة السويس على 193 كيلومترا، وتعتبر أطول قناة في العالم والملاحة فيها تمتد ليلا ونهارا. وبموازاة مع نشاط الملاحة الذي توفره قناة السويس، فهي تقدم أنشطة أخرى وتوفر العديد من التقنيات الموازية.
في الإسماعيلية، لامست أقدامنا تربة مقدسة معطرة برائحة دم الجندي المصري العربي في خط بارليف.. عبرنا كما عبر في 6 أكتوبر من سنة 1973 الجندي الباسل نحو تحرير الأرض، وقفنا حيث رفع العلم المصري في ذلك اليوم التاريخي.. مشهد لا يوصف، اقشعرت أبداننا، بل دمعت أعين معظم أعضاء الوفد المغربي ومعهم مضيفينا المصريين. هنا سقط العدو الإسرائيلي سقطة مدوية بفضل العزيمة القوية للجندي المصري.. هنا استبسل الجنود المصريون ودافعوا بقوة إيمانهم عن التراب المصري العربي، هنا كبدوا العدو أشهر خساراته وهزائمه عبر التاريخ.. أمتار قليلة عن المكان، ينتصب تمثال الجندي المجهول.. زملائي المغاربة رددوا معي: لله درك مصر، لنا جميعا كعرب انتصاراتك.. ولنا أن نفتخر كأمة عربية أنك يا مصر جزء منها ومنا..ثبة الشجرة منطقة ترمز لمجد الجندي المصري.

في الإسكندرية.. بحر، شعر، وتاريخ
تنتصب مكتبة الإسكندرية شامخة عملاقة وسط عروس البحر مدينة الاسكندرية. كان لابد من زيارتها والتجول في أقسامها ومرافقها وهي التي تعد ثاني أكبر مكتبة في العالم بعد مكتبة الكونغرس بأمريكا. في الإسكندرية استضافتنا الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا، وفي المساء كان لنا موعد مع أبطال الرياضة المصرية في نادي الصيد الجميل.ولقاء مع شاعر الإسكندرية الكبيرالصديق عماد حسن.

الأهرام.. المؤسسة الإعلامية العملاقة
4 آلاف موظف ومستخدم في جريدة الأهرام منهم 1700 صحفي.. بنايتان كناطحات سحاب، أكبر مؤسسة إعلامية في العالم العربي، مبيعاتها فاقت كل التقديرات.. في أحلك الفترات، يصل رقم المبيعات إلى 450 ألف نسخة في اليوم. يصدر عن الأهرام 28 عنوانا في الأسبوع ما بين مجلات في الأدب، في التاريخ، في الفن والرياضة، وفي كل التخصصات والمجالات. وفي أعلى طابق بالمؤسسة, توجد قاعة بانوراما، وهي قاعة كان الرئيسان جمال عبدالناصر وأنور السادات يستعملانها في استقبال كبار الزوار والشخصيات.. قالها الأستاذ أشرف محمود: القاعة فتحت اليوم خصيصا لاستقبالكم أنتم ضيوفنا الأعزاء.. عادة لا تفتح، ومعظم العاملين في الأهرام لم يسعدوا يوما باكتشاف هذه القاعة التاريخية.

الحفل الرسمي.. وجنات المفاجأة
حضر الجميع للترحيب بنا في حفل العشاء الرسمي الذي أقامه زملاؤنا المصريون على شرف جمعية المحمدية للصحافة والإعلام. كبار نجوم الرياضة والفن والثقافة حضروا الحفل، الكلمات عبرت عن الأحاسيس الصادقة.. لم تعد العلاقة بين الجمعيتين مجرد علاقة مهنية عادية، هو بالتأكيد ارتباط مهنوي وإنساني رفيع..
وكانت مفاجأة الحفل حضور الفنانة المغربية جنات، وهي التي ما أن علمت بوجود صحفيين مغاربة في القاهرة، حتى ربطت بهم الاتصال، بل وحلت لزيارتهم في مقر إقامتهم. بعد نهاية الحفل، كانت الفرصة للقاء صحفي مع المطربة جنات.. تحدثت خلاله مغربيا .. وأكدت أنها ستغني مغربيا وقد اتفقت في هذا الإطار مع زميلنا الشاعر جلال كندالي على نظم كلمات باللهجة المغربية وروتانا شركتها الراعية وافقت على التعاون وعلى المشروع.
خلاصات..
في كلمات مقتضبة.. مصر بلد متقدم ورائع.. مصر الآن تعبر عن ندمها الشديد على قرار إبعاد رئيسها السابق حسني مبارك.. مصر ضد محمد مرسي وضد الإخوان وشعبها يستعد لثورة جديدة.. مصر حضارة وتاريخ.. حاضر ومستقبل
كلمة لا بد منها: شكر ا للاتحاد المصري للإعلام والثقافة الرياضية.. شكرا لمصر العزيزة

 


 








تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- تحية

محمد الفضالي

تحية لجميع اعضاء هذه الجمعية الذين يجتهدون وخير دليل الزيارة الناجحة التي قاموا بها لمصروالتي قدموا خلالها صورة مشرقة عن المغرب وصحافته
وعرفوا بقضية المغرب الاولى للصحافيين المصريين
وللتذكير فهذه الجمعية تضم في صفوفها اسماء نظيفة ومعروفة بنزاهتها وتكوينها الاعلامي وعملها في المجال منذ سنوات
والدليل ان هناك اعلام في الصحافة المغربية وافقوا ان يكونوا ضمن المكتب الشرفي للجمعية كالاساتذة محمد برادة نورالدين مفتاح عبد الرحيم اريري عبد الحميد جماهري وغيرهم
وهنا اشارة الى بعض اعضاء الجمعية
الرئيس حبيب محفوظ ولده هو مؤسس فريق شباب المحمدية وهو لاعب سابق بنفس الفريق عمل مراسلا لحواي عشرين سنة لجريدة البيان وهو الان مراسل لجرية لوبنيون
الكاتب العام عزيز بلبودالي صحافي مهني معروف ويعمل في الصحافة منذ ازيد من 25 سنة وقد خدم كثيرا مدينة المحمدية التي لا يملك بها حتى بيتا
امين المال محمد شروق صحافي مهني منذ ازيد من 27 سنة لا احد يقدر ان يشك في نزاهته
جلال كندالي صحافي مهني وعضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي
سعيد هندي من الصحافيين الرياضيين الاذاعيين المرموقين بالمغرب
ميلود الشقروني اقدم مصور بمدينة المحمدية
مصطفى مكري وعبد الرحيم داهي وبوستاني وباقي اعضاء الجمعية كلهم نشيطون في مجال الاعلام
الا ان اشعاع الجمعية يقلق الكثيرين الذين يجيدون فقط الكلام الفارغ ورمي الناس بابخسه
العمل هو احسن جواب مثل هؤلاء

في 09 يونيو 2013 الساعة 45 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- مجموعة معندهاش الوجه علاش تحشم

handala

هاد الاشخاص لا يمثلون الصحافة في المحلية يا اخي بل يمثلون انفسهم فقط هؤلاء ينتمون الى حزب الاتحاد الاشتراكي والدليل هو مرافقتهم الى مصر والصحافة المحلية ما فيهاش غير رئيس هاد الجمعية والكاتب العام وامين المال والله ماعندهم الوجه علاش يحشموا مجموعة ديال البركاكة من جمعية كميلتي لجمعية الصحافة بعدا ملفات ديالهم معرروفة عند الجميع نبداو من الرياضة غادي تعرفو شكون اللي خرج عليها في هاد لمدينة غادي تسمع المزيد ثم غادي يقولو ليك على شي وحدين اللي كيكرهم المواطن في المحمدية واللي ماعمرهم كانو كيكتبو في شي جريدة كانو كيحشمو باش يظهرو في التظاهرات منهم واحد بشا مع الوفد يال لمجلس البلدي ديال المحمدية لروسيااللي عمرو معرفها حتى فين جات في المراسلة ديالو خلا على ينشر تصاور الوفد اللي اداه لروسيا وهو ينشر تصاورو هو كيسحاب لو راسو هو رئيس الوفد اما باقي اعضاء هاد الجمعية اللي فيهم يكفيهم والفاهم يفهم

في 10 يونيو 2013 الساعة 08 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- توضيح

رئيس الجمعية

أولا لاأريد أن أرد على الأخ المحترم ولكن وجب توضيح 3 نقط مهمة
تعقيبا على ما جاء في انتقاد الأخ الذي يختبا كالفأر وراء الاسم المستعار –هندلة
أولا لاأريد أن أرد على الأخ المحترم ولكن وجب توضيح نقط مهمة
ان ممتنا هي الدبلوماسية الشعبية ان كانت لك دراية ونحن نفتخر بجميع الأحزاب السياسية وان كنا ننتمي إلى الاتحاد الاشتراكي فهذا حق دستوري
وعندما تتكلم عن رحلتي إلى روسيا التي لاأعرف تواجدها في الخريطة كما قلت إنني سعيد اليوم أصبحت أعرف مكان وجودها
بالنسبة للصورة التي ظهرت فيها كنت أكبر محضوض لأنني تمكنت من أخد حوار مع الرائد الفضائي الشهير فيكتوغوفيتش سواريف ماكسيم رجل الفضاء الروسي الخبير في علم الفضاء هذا الرجل البسيط في معاملاته مع الآخرين وهذا إن ذل على شيء إنما يذل على أنني كنت في زيارة عمل ولم أكن في فسحة ولا أرى ماذا ألمك في تواجدي في الصورة مع مستجوبي
بالنسبة للأعضاء بلبودالي وشروق فهؤلاء شرفاء ومهنيون الكاتب العام عزيز بلبودالي صحافي مهني معروف ويعمل في الصحافة منذ ازيد من 25 سنة وقد خدم كثيرا مدينة المحمدية التي لا يملك بها حتى بيتا وأيام الربيع الغربي كان يتواجد بميدان التحرير بالقاهرة وسط الأحداث وماأدراك من ميدان التحرير أما امين المال محمد شروق صحافي مهني منذ ازيد من 27 سنة لا احد يقدر ان يشك في نزاهته واذكان ومازال الشك يراود فااكشف عن وجهك لأن القافلة تسير والكلاب تنبح
وفي الأخير أود أن أوضح أن المكتب المديري للجمعية يتكون من الشخصيات الاعلامية والأساتدة الكبار
 الأستاذة رشيدة نافع عميدة كلية الآداب والعلوم الانسانية
 الجرائد بالمغرب الأستاذ محمد عبدالرحمن برادة المدير العام السابق الأستاذ نورالدين مفتاح مدير الأسبوعية الأيام
 الأستاذ عبدالحميد جماهيري مدير نشر جريدة الإتحاد الإشتراكي الأستاذ عبدالرحيم أربري مدير الأسبوعية الوطن اللآن
 الأستاذ فؤاد بلمير باحت في علم الإجتماع والإعلام
 أحمد فرس أسطورة كرة القدم المغربية وحائز على الكرة الذهبية
 الطاهر الرعد لاعب دولي سابق ومحلل ثقني رياضي
 بوعلي فتار رئيس سابق لشباب المحمدية والنادي الملكي للتنس وأب انس بطل افريقيا للتنس
 واهل الفن (الفنانة المغربية جنات مهيد المغنية رقم 1 في مصر الآن )
 الجمعية المصرية للصحافة والثقافة الرياضية التي تربطنا معها اثفاقية شراكة ابتداء من 8 أبريل 2013
الحبيب محفوظ رئيس جمعية المحمدية للصحافة والاعلام

في 10 يونيو 2013 الساعة 51 : 18

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

ترحب محمدية 24 بكل زوارها وقرائها الكرام الذين لديهم تعليقات على مواد فقراتها الإلتزام بالشروط

 التالية:

 - استحضار التوجه العام والخط التحريري للموقع.  

 - عدم الإساءة والقذف والسب والشتم والتجريح والتشهير بالأشخاص والمؤسسات.

 - أن يكون التعليق نزيها إذا كان يعرض  رأيا.

 - أن يكون التعليق لا يخل بآداب النقاش والطرح .

 - يحق لإدارة الموقع عدم نشر اي تعليق لا يليق بالمقام والمقال.

 - كل من تضرر بنشر تعليق بالخطأ عليه بالمراسلة عبر البريد الإلكتروني للموقع.

 - أن يكون التعليق على المقال فقط.

 - يبقى حق الرد والتوضيح مكفولا للأشخاص والمؤسسات.

   

محمدية 24

E-mail : mohamedia24@gmail.com

 

هام جدا قبل أن تكتبوا تعليقا

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



فضيحة : رجل أمن بمدينة تمارة يتعسف على مهاجر مغربي و زوجته داخل شقتهما

«الفكر الإجرامي مكتسب بفعل تسيب المحيط المدرسي»

من أذكار اليوم والليلة

ظهور بقعة مزدوجة كبيرة شرقي الشمس

لماذا تستهدف الولايات المتحدة اليمن ؟

مليكة: أنا دكتورة أديان وهكذا افتض البرلماني بكارتي..

جلالة الملك يدشن مركز محمد السادس لعلاج السرطان بالمستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء

جمعية تطالب بحماية حاملي فيروس السيدا

حل قضية الصحراء بيد المغرب والجزائر

"الكــاف" يحدد موعد قرعة تصفيات "كان 2015" المقامة بالمغرب

بني يخلف : مواطنون مستاؤون من تراكم الأزبال طيلة الأسبوع بمحيط السوق

بني يخلف المحمدية: الفوضى تعود من جديد

بني يخلف : توفير الأمن مطلب طال انتظاره

المحمدية: اعتكاف يؤجل عمليةهدم

المحمدية: وكالة وفا كاش تتعرض للسرقة

المشاريع الإجتماعية التضامنية لموظفي وأعوان عمالة المحمدية تتحول إلى سوق سوداء وأرضية للتلاعبات

استفحال ظاهرة (التبوعيرة ) بمدينة المحمدية توحي بواقع مرير

المحمدية: إلقاء القبض علىسيدة حاولت التربص بالملك بالطريق السيار

بني يخلف: قصة الذئب والراعي

وفدإعلامي مصري حل بالمغرب بدعوة من جمعية المحمدية للصحافة





 
البحث بالموقع
 
محمدية24 TV

البرنامج التعاقدي الحكومي في صلب اجتماع الفيدرالية الوطنية لجمعيات المخابز و الحلويات العصرية و التقليدية بالقنيطرة


محمد كاردو...يطالب بفتح تحقيق في ملفات الأراضي المسترجه و يتهم عامل ابن اسليمان بالتملص من المسؤولية


الحقوقي محمد متلوف...ينتقذ سياسة سلطات إقليم بن اسليمان في تدبير قضايا الساكنة

 
إعلان


 
قضايا المجتمع

مخالفة عدم احترام ممر الراجلين بين القانون والواقـــــــع


صرخة في أذن المدير العام بالنيابة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب "قطاع الكهرباء"


البيضاء..عمالة مقاطعة عين الشق تنظم أياما تحسيسية للمحافظة على البيئة ونظافة الاحياء السكنية

 
من مصدر مطلع ... !!!

وثيقة سرية لشركة العمران تدخل عشر صحافيين في اللائحة السوداء: بوشعيب حمراوي في الرتبة الرابعة ضمن أسوء عشر صحافيين على المستوى الوطني

 
الأخبار الدولية والعربية

ما هي الصور التي سينقلها القمر الصناعي الجزائري عن المغرب ؟


موقع "موند أفريك"..هذه خلفيات ترحيل الأمير هشام من تونس

 
شؤون دينية

رسميا هذا هو تاريخ عيد المولد النبوي

 
أخبار وطنية

حصيلة الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة ليوم الجمعة 24 ربيع الآخر 1439 الموافق لـ 12 يناير 2018


أزيد من 536 تصريح لإحداث صحف إلكترونية

 
أخبار الرياضة

سفارة مملكة التايلاند بالرباط تمنح لقب أحسن رياضي في رياضة المواي طاي برسم الموسم الرياضي 2016 - 2017 لسفيان التعواطي


الأبطال المغاربة يتعادلون أمام نظرائهم التايلانديين خلال النسخة الخامسة من كأس الصداقة المغربية التايلاندية



 
منوعات

شاهد: الخدعة المذهلة التي استخدمها حارس يسير خلف ترامب أثناء التنصيب

 
استطلاع رأي
 
موقع صديق
 
الأكثر تعليقا

غياب شبه تام للتاطير الديني بمدينة المحمدية


بيان توضيحي من السيد هشام فيكرين


فتاة تحاول الانتحار احتجاجا على عدم انصافها من طرف الدرك الملكي ببني يخلف بالمحمدية

 
قضاء وقانون

عاجل: المحكمة الدستورية تلغي مقعدا برلمانيا بإنزكان أيت ملول

 
شعر وأدب

حكيم السعودي يٍٍٍِِِِِوَقع كتاب "الدليل الجمعوي" بليساسفة في هذا التاريخ

 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أخبار محلية
 
الأكثر مشاهدة

مدينة المحمدية تهتز على وقع شريط جنسي ساخن لتلميذة


بني يخلف المحمدية: الفوضى تعود من جديد


إحياء سهرة ماجنة تستنفر المصالح الأمنية بالمحمدية

 
جمعيات ومنظمات

بلاغ الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان حول تعويم الدرهم


الإحتفال بالغابوي المغربي بمناسبة تتويج شخصية السنة الغابوية لسنة 2017

 
الأخبار الفنية والثقافية

جديد قطاع الصحافة والإعلام بابن سليمان : أكاديمية خاصة للسمعي البصري بطعم إفريقي أبوابها مفتوحة مع بداية السنة المقبلة 2018 ...

 
وفيات وتعازي

تعزية في وفاة والدة الحقوقي محمد متلوف

 
فسحة رمضان ...مع الأستاذ بوشعيب الحمراوي

هل استغنى المغرب عن مدينتي سبتة و مليلية السليبتين ؟


لا للشطط .. نعم لاحترام السلط..

 
أخبار التربية و التعليم

نشر وزارة التربية الوطنية لأسماء الأساتذة الغائبين


و تتوالى فضائح وزارة التربية الوطنية...

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية