مرحبا بكم في موقع محمدية 24 الإخباري كما يسعدنا استقبال جميع أخباركم وآرائكم على الموقع البريديmohamedia24@gmail.com أو الهاتف 0662749611         الضحالة السياسية             إسدال الستار على منافسات دوري "المرحوم لحسن جاخوخ" لكرة القدم المصغرة في نسخته الثانية 2018             إفطار جماعي و توزيع قسائم شراء ملابس العيد لأطفال أيتام بقاعة الأفراح الوزاني بالمحمدية             جامعة سباق الدراجات تلفظ أنفاسها الأخيرة.             صحة الجزائريين في كف عفريت بسبب المنتوجات الفلاحية المشبعة بالمواد المسرطنة ، ووضعهم الراهن في عنق الزجاجة             رواية الوجه الآخر للبياض .... الوجه الآخر للحياة الفلسطينية             وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى            فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس           
النشرة البريدية

 
أخبار محلية

إفطار جماعي و توزيع قسائم شراء ملابس العيد لأطفال أيتام بقاعة الأفراح الوزاني بالمحمدية


توصيات اليوم الدراسي المنظم بدار الثقافة بالمحمدية تحت شعار "الاعلام رافد اساسي للتنمية المحلية"


حفل تنصيب ذ."محمد العلام" رئيسا جديدا للمحكمة الإبتدائية بالمحمدية

 
طلبات و شكايات الناس

نداء من الشاب عادل خيدة للمحسنين و ذوي القلوب الرحيمة لإخراجه من لائحة الموت


فاطمة أزفان من المحمدية تناشد المحسنين و فاعلي الخير مساعدتها لتخفيف آلام مرضها

 
بالواضح ..... مع بوشعيب حمراوي

الضحالة السياسية


اعترافات ناخب وفساد نائب

 
حوادث

اندلاع النيران بحافلة للنقل الحضري بالدار البيضاء ونجاة ركابها


بطل فيديو الاعتداء الشنيع على سيدة وسط الدشيرة في قبضة رجال الأمن ،


العرائش..توقيف بائع متجول لتورطه في محاولة إضرام النار بمطعم

 
صوت وصورة

وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى


فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس


خطير ضواحي ميدلت .. هجوم مباشر لخنزير بري على رجلا كان يصلي

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  القرآن الكريم

 
 

»  مواقيت الصلاة

 
 

»  حالة الطقس

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  قناة العربية

 
 

»  الجزيرة نت

 
 

»  facebook

 
 

»   معلومات حول البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية

 
 
مشاهير في الظل

المغرب يفقد أبناءه..المناصفي الخبير في علم الإجرام يقرر مغادرة الوطن بغير رجعة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمات متنوعة

الرجاء يعزي أسر مشجعيه من ضحايا الحادث المأساوي الذي وقع قرب مدينة بنجرير

 
علوم وتكنولوجيا

رومانيا تتوج المغرب بميداليتين ذهبيتين بالمعرض الاوروبي للإختراع والابتكار

 
أعمال واقتصاد

L’opposant Jean Ping et ses sbires noyautent le conflit SATRAM pour affaiblir le Président Bongo à Port-Gentil.

 
آراء ومقالات

بقية الحديث .... مع د عبد اللطيف سيفيا


الشعب وقصاص المقاطعة... فكلنا مغاربة والعبرة لمن اعتبر

 
لك سيدتي

إستعمالات الملح الخشن للعناية بالنظافة الشخصية

 
صحتي

الطب البديل: تعرف إلى المأكولات التي تقيك من مرض السكري

 
تاريخ وجغرافيا

فريواطو: مؤهل سياحي وطبيعي بتازة عُطلت خدماته.

 
الأخبار الجهوية

كارثة بيئية حقيقية تهدد منطقة تيكرت الساحلية بأكادير ....هل من منقذ ...؟؟؟


المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بعمالة مقاطعات عين السبع الحي المحمدي تستعرض حصيلتها وتعرض المنتوجات خلال هذه الفترة


بلاغ ,,, الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يتبرّأ من المراقبين المزيّفين

 
أدسنس
 
أدسنس
 
 

قراءة في كتاب "فنانات ثائبات ونجمات الإثارة"
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 يونيو 2013 الساعة 56 : 12


محمدية24

التوبة مسالة طبيعية وخلقية لأنها من طبيعة الإنسان الطيب ،فهي ليست ظاهرة وليست غريبة ، بل يمكن اعتبار التوبة كباب أو كمدخل يدخل المرء إليه ليرى  النور بعدما جاء من الظلمات ، والتوبة هي ذلك الحد الفاصل بين الجميل والقبيح . إن هذه الرؤية وهذا التحليل البسيط جاء  بعدما  ولجت مكتبة الإمام مالك ، وأثار انتباهي  كتاب "فنانات تائبات ونجمات الإثارة"  للمؤلفين عماد ناصف وأمل  خضير ، فهو كتاب  يستحق القراءة  ويستحق أن ننوه بالمؤلفين لما قدماه للقارئ  موضحان شيئا مهما ، وهو الهروب من الفن المزيف إلى الفن الحقيقي ، والفن الحقيقي هو التوبة ، هذا ما جعلني  اطرح السؤال  التالي ؛ هل هناك تناقضا كبيرا بين الفن والتوبة ؟
لنترك عماد ناصف الذي أخد حيزا مهما في التأليف ، يدلنا على النقطة المهمة وهي نقط كثيرة يمكن
ايجا زها  في نقطتين مهمتين  هما؛
-    الابتعاد عن عالم الضوء المصنوع والشهرة والدخول إلى عالم النور والعبادة.
-الحملة الشرسة الموجهة ضد النساء الثابتات.
أولا، إن جل الشهيرات كشادية...شمس البارودي ...نسرين...مديحة كامل...عفاف عبدالرزاق...أميرة...هالة فؤاد...هالة الصافي...كاميليا العربي...عفاف شعيب...هناء ثروت...شهيرة...مها صبري...نورا...سحر جبريل...عفاف الهلاوي...عفاف رشاد ...منى جبر ...مديحة حمدي...فريدة سيف النصر...سحر حمدي ...وسهير رمزي، الكل تركن وراء ظهورهن عالما من الضوء والشهرة وابتعدن عن الكاميرا ، لأنهن كن يمثلن ويرقصن ويغنين بطريقة تكاد تضعف القلب وبطريقة مثيرة تجلب بواسطتها المال والشهرة ، فكن يبحثن عن المجد المزيف ، وعن كل شيء ، لاتهمهن الشرف.
ولكن الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله، إن الهداية شيء جميل أجمل من المجد والشهرة ،والتوبة لا تقدر بثمن ، وهي الطريق الأسهل نحو الله ،ونحو السلام الشريف، والشيء  الذي يوضح أن أولئك دخلن عالم التوبة هو شهادة أزواجهن حين صرح أحدهم بأن زوجته كانت تستيقظ أثناء الواحدة بعد الظهر ، وأصبحت  تستيقظ الرابعة باكرا كي تصلي الفجر ، معنى هذا هو أن الوقت الأول يدل على أن زوجته  كانت تسهر الليالي  في الأستوديو والكباريهات والفنادق ،فتنام متأخرة . والوقت الثاني يدل على أن زوجته  اعتزلت الأضواء المصنوعة وأصبحت تستيقظ باكرا لاستقبال الفجر وقراءة كتاب الله في الفجر حيث قال سبحانه وتعالى في كتابه العزيز "ان قرآن الفجر كان مشهودا" وبعد صلاة الفجر تتفرغ زوجته للعائلة وتربية الأولاد والبيت ، إنها فضل من الله.
لكن أولئك التائبات لم يسلمن ، بل تعرضن إلى شائعات والى إغراءات وأقاويل ، الهدف منها تشويه سمعتهن الشريفة . والمراد من هذه الشائعات هو إعادتهن إلى طريق العراء الممسوخ ، طريق الشيطان ، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل  على أفعال الشيطان الدنيئة التخريبية ، لمالا وهو حاضر أينما وجد الخير لأن الشيطان قرر مدة سنين أن يغوي البشر إلا عباده المخلصين .
وتوبة هذه الفنانات ليس غريبا على المؤمنين ، ولكنه غريب عند عديمي الضمير ، وفاقدي البصيرة ، ولهذا فهم يحاولون جعل من هذه  الفنانة أو تلك جسدا عاريا يتمايل فيثير الحيوية الوهمية لدى المرء ن وهذا لا يمكن اعتباره فنا بل فجورا ، لأن الفن السامي هو  الذي يخدم لصالح الإسلام ، وما يخدم لصالح الشيطان ليس فنا ، وهنا يمكن القول بأنه ليس هناك تناقضا بين الفن والتوبة ، الرقص المتمايل حرام وليس فن ورفع الصوت أكثر من عالي لدى المرأة في السينما و التلفزة والمذياع والمسرح حرام ، وظهور المرأة عارية أكثر من النصف حرام .
وكما الفقيه الشيخ متولي الشعراوي في نفس الكتاب ، الصفحة 198 ؛" الفن هو تجويد  الشيء ، والارتقاء به إلى  صورة أحسن ..فلا تصبح للحياة صورة مكررة ...بل هناك ارتقاء وجمال يصل  إلى حقيقة جمالية..شرط أن يتحول إلى شيء قبيح حتى يظل فنا جميلا ......، لا طبعا ..الرقص ليس له أية علاقة بالفن ..بل هو اهتزازات في الجسم بشكل يثير الغرائز  حسب الإيقاع المسموع ..فيحدث الإغراء، ومن تم المعصية والفحشاء ...كل ما يصح واقعا يصح تمثيلا . وكل ما يحل واقعا ، يحل تمثيلا،والعكس صحيح ، كل ما يحرم في الواقع ، يحرم في التمثيل .".
هكذا يتضح أن المؤلف ليس مناقضا بل وضع العنوان في مكانه المناسب مناسبا مع مضمون المؤلف أي "فنانات تائبات " أي أنهن أصبحن فنانات حقيقيات تائبات في خدمة الله سبحانه وتعالى ، وأنهن تركن النجومية ، نجومية الإثارة ،ودخلن عبودية الواحد القهار.
فمرحبا التائبات الجديدات والتي هن في طور التفكير وأن باب التوبة لا يمكن إغلاقه ، وعليكن يا نساء العالم بالتوبة قبل الموت لأن الموت ليس له زمن معين ومكان معين.

بقلم السيد تاج الدين المصطفى
m.tajeddine@iam.ma
0661379840








 

 

ترحب محمدية 24 بكل زوارها وقرائها الكرام الذين لديهم تعليقات على مواد فقراتها الإلتزام بالشروط

 التالية:

 - استحضار التوجه العام والخط التحريري للموقع.  

 - عدم الإساءة والقذف والسب والشتم والتجريح والتشهير بالأشخاص والمؤسسات.

 - أن يكون التعليق نزيها إذا كان يعرض  رأيا.

 - أن يكون التعليق لا يخل بآداب النقاش والطرح .

 - يحق لإدارة الموقع عدم نشر اي تعليق لا يليق بالمقام والمقال.

 - كل من تضرر بنشر تعليق بالخطأ عليه بالمراسلة عبر البريد الإلكتروني للموقع.

 - أن يكون التعليق على المقال فقط.

 - يبقى حق الرد والتوضيح مكفولا للأشخاص والمؤسسات.

   

محمدية 24

E-mail : mohamedia24@gmail.com

 

هام جدا قبل أن تكتبوا تعليقا

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



«الفكر الإجرامي مكتسب بفعل تسيب المحيط المدرسي»

من أذكار اليوم والليلة

ابنة السادات تكشف: قرار عزل مبارك كان في حقيبة والدي يوم اغتياله

العنف المدرسي.. أنواعه وتجلياته

مصري يطالب بمحاكمة نابليون بونابرت بتهمة كسر أنف أبو الهول

عفو ملكي في ذكرى المولد النبوي

مليكة: أنا دكتورة أديان وهكذا افتض البرلماني بكارتي..

خطوة جديدة في إطار محاربة اقتصاد الريع ، كيف يحاول رباح تحرير المقالع ؟

ملثمون يهاجمون معهدا بالبيضاء ويكبلون مديرته

جمعية تطالب بحماية حاملي فيروس السيدا

قراءة في كتاب "فنانات ثائبات ونجمات الإثارة"





 
البحث بالموقع
 
محمدية24 TV

ورثة ولدبودة يؤكدون استغلالهم لأرضهم و يكدبون كل الإشاعات


بني يخلف...ثانوية شكيب أرسلان الإعداية تنظم أيامها الثقافية احتفاءا بتلاميذها المتفوقين ( صور )


محامي فوق القانون ... هشم عضام مرفق امرأة منذ سنتين و لازال حرا طليقا

 
قضايا المجتمع

"التعمير في خدمة المواطن: رخصة البناء" موضوع أمسية معمارية ستنظم من طرف المفتشية الإقليمية لحزب الاستقلال بتطوان و الهيئة الجهوية للمهندسين المعماريين لتطوان


مواطنون يطردون الوزير محمد يتيم شر طردة من لقاء تواصلي بمقر مقاطعة سيدي مومن

 
من مصدر مطلع ... !!!

وثيقة سرية لشركة العمران تدخل عشر صحافيين في اللائحة السوداء: بوشعيب حمراوي في الرتبة الرابعة ضمن أسوء عشر صحافيين على المستوى الوطني

 
الأخبار الدولية والعربية

صحة الجزائريين في كف عفريت بسبب المنتوجات الفلاحية المشبعة بالمواد المسرطنة ، ووضعهم الراهن في عنق الزجاجة


مصطفى عزيز يترأس إحياء الذكرى الثالثة لرحيل الملياردير لحسن جاخوخ بحضور شخصيات صوفية سينغالية والإعلان عن ميلاد مؤسسة خيرية دولية

 
شؤون دينية

رسميا هذا هو تاريخ عيد المولد النبوي

 
أخبار وطنية

"التعمير في خدمة المواطن: رخصة البناء" موضوع أمسية معمارية نظمت من طرف مفتشية حزب الاستقلال لتطوان و الهيئة الجهوية للمهندسين المعماريين لتطوان


حصيلة الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة ليوم الخميس 15 رمضان 1439 الموافق لـ 31 ماي 2018

 
أخبار الرياضة

إسدال الستار على منافسات دوري "المرحوم لحسن جاخوخ" لكرة القدم المصغرة في نسخته الثانية 2018


جامعة سباق الدراجات تلفظ أنفاسها الأخيرة.

 
منوعات

شاهد: الخدعة المذهلة التي استخدمها حارس يسير خلف ترامب أثناء التنصيب

 
استطلاع رأي
 
موقع صديق
 
الأكثر تعليقا

غياب شبه تام للتاطير الديني بمدينة المحمدية


بيان توضيحي من السيد هشام فيكرين


فتاة تحاول الانتحار احتجاجا على عدم انصافها من طرف الدرك الملكي ببني يخلف بالمحمدية

 
قضاء وقانون

إلغاء النيابات العامةلمآت آلاف ملفات الإكراه البدني بسبب تقادم العقوبةوعدم استيفاء الشروط القانونية

 
شعر وأدب

حكيم السعودي يٍٍٍِِِِِوَقع كتاب "الدليل الجمعوي" بليساسفة في هذا التاريخ

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أخبار محلية
 
الأكثر مشاهدة

مدينة المحمدية تهتز على وقع شريط جنسي ساخن لتلميذة


بني يخلف المحمدية: الفوضى تعود من جديد


إحياء سهرة ماجنة تستنفر المصالح الأمنية بالمحمدية

 
جمعيات ومنظمات

بيان بمناسبة فاتح ماي 2018 الهجوم على الحقوق وقمع الحريات النقابية: الطبقة العاملة تعاني الفقر المدقع والتهميش


الاتحاد المغربي للتقنيين ينفذ وقفة احتجاجية أمام وزارة الوضيفة العمومية بالرباط

 
الأخبار الفنية والثقافية

رواية الوجه الآخر للبياض .... الوجه الآخر للحياة الفلسطينية

 
وفيات وتعازي

تعزية في وفاة والد الصديق و الزميل عبد الصمد تاغي

 
فسحة رمضان ...مع الأستاذ بوشعيب الحمراوي

هل استغنى المغرب عن مدينتي سبتة و مليلية السليبتين ؟


لا للشطط .. نعم لاحترام السلط..

 
أخبار التربية و التعليم

نشر وزارة التربية الوطنية لأسماء الأساتذة الغائبين


و تتوالى فضائح وزارة التربية الوطنية...

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية