مرحبا بكم في موقع محمدية 24 الإخباري كما يسعدنا استقبال جميع أخباركم وآرائكم على الموقع البريديmohamedia24@gmail.com أو الهاتف 0662749611         مهزلة… صراع حزبي ينتقل إلى داخل الحرم الجامعي والنتيجة رسوب طالب …. دكتوراه ( مختبر السياسات العمومية) بكلية الحقوق المحمدية في حاجة إلى دكتور             تنديد و استنكار في اوساط حقوقيين على إثر اختطاف و محاولة اغتصاب قاصر من طرف سائق مركبة عمومية بتارودانت             حصيلة اجتماع بين اللجنة الموسعة المغربية التونسية للتعليم العالي والبحث العلمي             مهنيو قطاع الخبز و الحلويات يسيرون بتبات نحو تنظيم قطاعهم             المغرب .. المناطق التي ستشهد أمطارا قوية وتساقطات ثلجية كثيفة             السيئ والمتفاقم في المملكة المغربية...يسقط الشعب ويحيا الظلم والفساد (الجزء الثاني)             وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى            فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس           
النشرة البريدية

 
إعلان
 
أخبار محلية

مهزلة… صراع حزبي ينتقل إلى داخل الحرم الجامعي والنتيجة رسوب طالب …. دكتوراه ( مختبر السياسات العمومية) بكلية الحقوق المحمدية في حاجة إلى دكتور


انتشال جثة شاب سقط في قعر بئر بضيعة مسؤول حزبي


المخابرات المغربية (ناعسا في مكناس)...علم "الأمازيغ" يرفرف فوق العلم المغربي بألوانه الأربعة والسلطات المحلية بكل تلاوينها تراقب الوضع من بعيد


عامل المحمدية.. استغل منصبه لتفويت صفقات لمختبر في ملكيته

 
بالواضح ..... مع بوشعيب حمراوي

كلفة تعيين وزير جديد بالحكومة المغربية


ثقافة الاسترزاق بالوطن

 
طلبات و شكايات الناس

فاطمة أزفان من المحمدية تناشد المحسنين و فاعلي الخير مساعدتها لتخفيف آلام مرضها


شكاية بمستشار جماعي ببرشيد يتسبب في التبول لطفل قاصر بعد تهديده بالدهس بسيارة المصلحة

 
حوادث

العرائش..توقيف بائع متجول لتورطه في محاولة إضرام النار بمطعم


النسيج الجمعوي بالحي الحسني سارع إلى زيارة الصحافي مصطفى حرمة الله ودق ناقوس الخطر


انتحار شابة بعد شربها أقراص سم الفئران حزنا على أخيها الموضوع رهن الحراسة النظرية بالمنطقة الأمنية ابن امسيك

 
صوت وصورة

وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى


فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس


خطير ضواحي ميدلت .. هجوم مباشر لخنزير بري على رجلا كان يصلي


عااااجل البوليساريو تحتل الكركارات بعد انسحاب الجيش المغربي


مواطن اليوم : ظاهرة الاستيلاء على العقارات .. الأسباب والانعكاسات (حلقة كاملة)

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  القرآن الكريم

 
 

»  مواقيت الصلاة

 
 

»  حالة الطقس

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  قناة العربية

 
 

»  الجزيرة نت

 
 

»  facebook

 
 

»   معلومات حول البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية

 
 
مشاهير في الظل

المغرب يفقد أبناءه..المناصفي الخبير في علم الإجرام يقرر مغادرة الوطن بغير رجعة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمات متنوعة

اختفاء الشاب محمد شنتوفي في ظروف غامضة بالمحمدية

 
علوم وتكنولوجيا

رومانيا تتوج المغرب بميداليتين ذهبيتين بالمعرض الاوروبي للإختراع والابتكار

 
أعمال واقتصاد

مجموعة "ساترام-درابور" توقع اتفاقية لتطوير الميناء المستقبل لـ"دوالا" بالكامرون

 
آراء ومقالات

السيئ والمتفاقم في المملكة المغربية...يسقط الشعب ويحيا الظلم والفساد (الجزء الثاني)


قراءة مبسطة في ظاهرة ''تشرميل'' تعنيف الأساتذة والأستاذات وأبعاد الانحلال الخلقي لدى التلاميذ و

 
لك سيدتي

إستعمالات الملح الخشن للعناية بالنظافة الشخصية

 
صحتي

الطب البديل: تعرف إلى المأكولات التي تقيك من مرض السكري

 
تاريخ وجغرافيا

فريواطو: مؤهل سياحي وطبيعي بتازة عُطلت خدماته.

 
الأخبار الجهوية

خطير انتشار النفايات الطبية بِمُحَاذَاةِ المركز الصحي لافيليت بعين السبع الحي المحمدي


انتفاضة طلبة بنسليمان ضد تجاوزات شركة النقل الممتاز.


شتوكة ....سور عشوائي شيد على قناة الماء الصالح للشرب ويقطع الطريق على الساكنة


دركي يحجز الهاتف النقال لمراسل يومية الصباح بابن سليمان

 
أدسنس
 
أدسنس
 
 


إلى السيد وزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي ... رسالة مفتوحة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 أكتوبر 2017 الساعة 56 : 11


محمدية24

الملف الثاني  المنظومة و اشكال التأمين


التزمنا بمناسبة الدخول الاجتماعي و السياسي  2017- 2018  بإثارة و تشريح مجموعة من الملفات التي تؤرق الرأي العام عموما و اسرة التربية و التكوين خصوصا و الاسر المغربية على وجه اخص  و قد بدأنا بقضية " الماستر" ببعض مؤسسات التعليم  العالي و ما يشوبها من خروقات ادارية و بيداغوجية و اخلاقية  في بعض المؤسسات المعلومة و القليلة العدد  لكن وقع الفعل يفضي الى التعميم و اتهام الجميع

و اليوم نطرح ملف التامين المدرسي والعالي .

توطئة

يخضع التامين في المغرب لظهائر و قوانين و مراسيم و اتفاقيات و مذكرات و دوريات بدءا  من سنة 1942 و مرورا ب 1947 و 1952 و 1963 و 2002 و 2007 و 2014 و غيرها و هو قطاع من القطاعات الخدماتية يهدف إلى حماية المواطنين و تعويضهم عن كل الأخطار التي قد يتعرضون لها بسبب الحوادث بحسب مقتضيات ما يتم التعاقد بشأنه بين المؤمن و المؤمن له أو المكتتب اما الدولة باعتبارها مشغلة و مؤمنة و اما الشركات الخاصة باعتبارها كذلك .

أما بخصوص قضية تامين ثلاثي المنظومة التلميذ / الطالب و الأستاذ و الإداري / المستخدم فنقول إن الآمر يعني ما يفوق 8 ملايين شخص هاته السنة موزعين على ما يقارب 14000 مؤسسة  من اسلاك التربية و التكوين .

التامين و التربية الوطنية

كل بداية سنة دراسية يطلب من آباء و أولياء التلاميذ تسجيل أو إعادة تسجيل أبنائهم فيتم أداء عن كل تلميذ على الأقل 85.00 درهما و تصل في بعض المؤسسات الى 180.00 درهما توزع غالبا  كما يلي :

  • رسوم التسجيل.
  • الاشتراك و ضمان الخزانة.
  • التامين المدرسي و الرياضي.
  • الجمعية الرياضية المدرسية.
  • واجب اقتناء الوثائق المدرسية.
  • الأنشطة الثقافية و الرياضية و الترفيهية.
  • واجب جمعية الآباء.

 

كما ان هناك تنظيمات موازية تم انشاؤها بمبادرات فردية و جماعية يعهد لها بمهام دورية او دائمة وجب التدقيق في مسارها ومهامها و حساباتها و انتظامية و دورية التام اجهزتها و نذكر على سبيل المثال الجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية و التي تم تاسيسها سنة 1996 بموجب ظهير الحريات العامة و التي يراسها السيد الوزير نفسه . و الجمعية المغربية لدعم التمدرس و جمعيات مدرسة النجاح .

لن نخوض الآن في تفاصيل و واقع ما يجري في مجموعة من الرسومات التي ذكرنا   فسنعود إليها في مناسبة أخرى إذ هناك مجموعة من المؤسسات تتوصل بهاته الواجبات المالية و لا توفر الخدمات المقابلة لها مما يجعل عدة مديريات و أكاديميات و مؤسسات و الوزارة حتى توفر ارصدة مالية بل و قد تكون تصرفها بدون وجه حق و من ثم للمواطن / المتتبع / المسؤول الحق في المعلومة .

أما بخصوص التامين فان مجموع موارده المالية السنوية  تقدر ب 70 مليون درهما بمعدل 10.00 لكل تلميذ تم التعاقد بشأنه مع شركة وطنية خاصة للتامين بموجبه يفترض تامين كل التلاميذ حسب لوائح اسمية تقدم للمؤمن بداية كل سنة و الذي يسلم للمكتتب شواهد التامين في صوروثائق تدل على وجوده و تبين الشروط العامة و الخاصة بين الطرفين تنفيذا لمقتضيات عقود التامين وهو الاتفاق المبرم بين الطرفين بهدف التامين على الحوادث والأخطار.

و من المفروض أن التامين المدرسي يهم كل تلميذ – سلم اسمه الى المؤمن – قلب المدرسة و بمحيطها و أثناء الرحلات و الخرجات و التظاهرات الثقافية و الرياضية و الترفيهية و غيرها. اي انه يهم كل ما يقع للتلاميذ بل انه يهم كل الأفعال التي يتسبب فيها التلاميذ أنفسهم مؤدية إلى أضرار لدى الاغيار من أساتذة و إداريين و مفتشين و مستخدمين و كل زوار المؤسسة كما انه يهم الأضرار التي قد تصيب الأماكن و المنقولات من سيارات و غيرها بسبب أفعال التلاميذ بل انه يهم كل ما يمكن ان يسبب أضرارا للتلاميذ أنفسهم بسبب التسممات الغذائية .

النقل المدرسي و التأمين

من المفارقات التي تعيشها منظومتنا التربوية ان التعليم العمومي يؤمن على تلاميذه بما يقدر ب 12.00 درهما و هو المبلغ الذي يسلمه الأب / الولي للإدارة التربوية سنويا ( هذا هو المعدل إذ هناك من يؤدي 8.00 و 14.00 درهما ) في حين انه يتم أداء بين 500.00 درهما و 3000.00 درهما في التعليم الخصوصي واجبات التامين و الأمر يعني ما يقارب 800000 تلميذ من رياض الأطفال إلى الثانوي التاهيلي دون أن تظهر – دائما – قيمة هاته المبالغ حين يتعرض بعض التلاميذ إلى احداث مدرسية أو حوادث السير عبر النقل المدرسي الخصوصي أو حين وقوع أضرار للاغيار.

و هنا لا بد من التوضيح أن ثمة مغامرة و مخاطر يتعرض لها التلاميذ أربع مرات في اليوم و هم يركبون وسائل النقل المدرسية للتعليم الخصوصي و التعليم العمومي في بعض الأقاليم إذ غالبا لا يتم احترام مقتضيات التامين على  سيارات و حافلات النقل و التي من بينها ان التامين يكون على عدد الركاب الخاص بوسيلة النقل و المبين غالبا في بطاقتها الرمادية  و كذا وقت التصنيع و عليه فان نقل أي شخص زيادة يؤدي إلى إسقاط التامين على كل المخالفات أو الحوادث التي تقع علما أن المسؤولية المدنية تقع على السائق و رئيس المؤسسة .

طلبة التعليم العالي  

ما يثير الانتباه بخصوص تامين طلاب مؤسسات التعليم العالي ما يلي

التعليم العالي بعد 60 سنة من التأسيس يبلغ هاته السنة او السنة المقبلة على اقصى تقدير المليون طالبا و اكثر و العدد الحالي موزع كما يلي

1/ التعليم الجامعي ذو الاستقطاب المفتوح ما يقارب 810000

2/ التعليم الجامعي ذو الاستقطاب المحدود ما يقارب  120000

3/ المؤسسات غير التابعة للجامعات ما يقارب 30000 طالبا .

4/ التعليم العالي الخاص و شبه الخاص 40000 طالبا .

يستفيد منهم من الخدمات الاجتماعية بين العام و الخاص و شبه الخاص اقل من 100000 طالبا إيواء و إطعاما .

الأطر التربوية و الإدارية و التأمين

يخضع الموظف و المستخدم بالمؤسسات التربوية سواء في التعليم العمومي او الخصوصي لمقتضيات ظهير1927 و 1943 و 1947  و 1958 و 1967. وكلها ظهائر تبعها إصدار قوانين و مراسيم و مذكرات و دوريات داخلية تؤطر عمليات حماية الموظف و المستخدم من المخاطر و الاحداث التي قد يتعرض لها اثناء قيامه بعمله . هذا و تعد قطاعات التشغيل و الوظيفة العمومية و البيئة و الصحة القطاعات الأكثر تدخلا في قضايا الصحة و الحماية في الشغل و يعد الموظفون و القطاعات المشغلة و النقابات من خلال اللجان الثنائية الشركاء الأساس في تدبير ملفات الموظفين و المستخدمين .

وبما ان الدولة تعتبر مؤمنا على كل الموظفين و تلزم كل المؤسسات المشغلة  التامين إجباريا على  كل المشتغلين لديها . وهو ما يترجمه مرسوم 1963 المتعلق بحوادث الشغل الذي يؤكد على الزامية التامين و يبين الحالات التي يجب فيها التعويض وهي الوفاة و العاهة المستديمة و الجروح و كذا التعويض عن العمل مدة الانقطاع و هو تامين إجباري و ليس اختياريا و يطبق حين حصول أي حادث إما قلب المؤسسة او حين يكون المعني في مهمة أو في الطريق المؤدي من سكناه إلى مقر عمله ذهابا و إيابا .

أما بعد إن واقع الحال يصدح بوقائع مؤلمة تسيء لمغرب القرن الواحد و العشرين و تناقض و تعاكس ما  يريده جلالة الملك محمد السادس لأفراد آسرة التربية و التكوين و الذي أشار إليه في كل خطبه السامية منذ 1999 إلى اليوم  .

فتامين التلاميذ غالبا ما يكون مصير المصاب منهم الإهمال و التسويف و المماطلة و المراوغة في تطبيق مقتضيات العقد المبرم إن اطلع عليه الأب / الولي . و مؤسساتنا المدرسية و الجامعية لا تتوفر على مقومات الإسعاف الأولي و لا على اتفاقات مع مؤسسات الخدمات الصحية و لا وسائل نقل و إسعاف لمواجهة ما يصيب التلاميذ و الطلاب من تسممات غذائية تحصل هنا و هناك .

و طلابنا و تلاميذتنا في الأقسام التحضيرية و المؤسسات الجامعية يعانون في صمت في الداخليات و الأحياء الجامعية و المطاعم و النقل المدرسي و الجامعي و الحياة الثقافية و الرياضية و الترفيهية و في المقابل نطالبهم بالتحصيل و الجودة و البحث العلمي .

و الأخطر من ذلك أن أكثر من نصف طلاب التعليم العالي غير مؤمنين أصلا كما هو الحال بالنسبة ل 90 في المائة من طلبة التعليم الجامعي ذات الاستقطاب المفتوح و لا يتوفرون على تامين خاص بهم رغم ما قد يصيبهم جراء اشتغالهم في المختبرات و الرحلات الميدانية و كذا الاصطدامات التي قد تقع هنا و هناك من مثل ما وقع بمراكش و فاس و القنيطرة و وجدة   .

يجب ان نستحضر كذلك ان طلاب و تلاميذ و اساتذة و مخبريين وتقنيين في تخصصات العلوم و التكنولوجيا بكليات العلوم و المدارس العليا و الاقسام التحضيرية و الثانويات التاهيلية يتعرضون يوميا لأخطار المختبرات ذات المواد الكيميائية و الفزيائية و البيولوجية بما تحتوي عليه من مواد خطيرة من مثل الاحماض و المواد السامة و الحارقة و المشعة و المسببة للسرطان ناهيك عما يمكن ان يقع في بعض المختبرات من مخاطر الزجاج و الميكانيكا و الكهرباء و الغازات المضغوطة ...و نسجل هنا ان مجموعة من مختبراتنا لا تتوفر على قواعد الامن و السلامة ولا على اجهزة الوقاية و الحماية  ولا على حقائب الاسعافات الاولية ...

لقد عاشت مجموعة من مؤسساتنا التربوية عدة ماسي انتهت بإصابات بعض الطلاب و التلاميذ و الاساتذة و الاداريين بجروح و حروق وعاهات مستديمة بلغت في حالات قليلة   الى الموت .

فان  كانت بعض المؤسسات بدأت  تشترط على طلاب الماستر و الدكتوراة اداء واجبات التامين بصفة فردية فإننا نسجل بألم و اسف عدم توفر الاستاذ و الموظف و المستخدم على تامين عن حوادث الشغل .

بعد كل هذا نوجه الى الحكومة الرسائل التالية على شكل أسئلة و اقتراحات متضمنة لمطالب استعجاليه حتى لا تقع كارثة  و نتجنب نتائج المخاطر و الحوادث

1/   فتح ورش التامين في القطاعين العام و الخاص مع مراجعة الترسانة القانونية المنظمة له  لتجاوز الثغرات المسجلة في الوضعيات الحالية و بما يلائم العصر مع تبسيط المساطر و الإجراءات المصاحبة لعمليات التامين و حماية المؤمنين .

2/ تعميم التامين على حوادث الشغل و اجباريته على كل مكونات ثلاثي المنظومة التلاميذ و الطلاب / و الاساتذة و المتعاقدون / و الاداريون و المستخدمون مع ضرورة ضمان التعويض عن الاخطار ( prime de risque ).

3/  تسليم كل مؤمن / الأب أو الولي/ او الطالب او الاستاذ او الاداري  نسخة من وصل التامين و عقده.

4/ توفير متطلبات الإسعافات الأولية في كل المؤسسات من أدوية و اطر طبية مع ضرورة توفر كل جامعة على ممرض قار و طبيب زائر أسبوعيا .

5/ تامين المؤسسات التربوية و الإدارية في المناطق الجبلية والوعرة ضد البرد و العواصف و الأخطار المرتبطة بالمناطق الموجودة بها .

6/ اشتراط المكتتب على المؤمن تخصيص نسب مائوية سنويا لدعم الحياة المدرسية و الجامعية و اصلاح مؤسسات بعض المناطق تحتسب بالنظر إلى عدد الحوادث المدرسية و الجامعية .

7/ الإسراع بتطبيق مقتضيات الجهوية و اللامركزية و تمركز في موضوع تدبير عمليات التامين و ذلك بتكليف كل أكاديمية و جامعة بالموضوع .

8/ فتح تحقيق دقيق في كل عمليات استخلاص  رسوم التسجيل و التي تقدر ب (150.00 مضروبة في 8.000.000 تلميذ و طالب بمبلغ ( 1.200.000000 ) بمختلف أنواعها في المؤسسات المدرسية و الجامعية و تعميق البحث في المبالغ المالية المستوفاة و طرق صرفها و تدبير مدخراتها ...

9/  البحث المعمق في مصير مشروع التغطية الصحية ل 250000 طالبا الذي طبلت له كثيرا الحكومة السابقة و لم تتمكن خلال 3 سنوات من تجاوز 22000 طالبا ?.

10/ فتح ملفات التنظيمات الموازية تدبيرا و تسييرا و مالية و انتظامية .

و نحن نثير هاته الملفات المؤرقة فإننا لا نتهم احدا و لكننا نعلن عبر ذلك انخراطنا اللامشروط في محاربة الفساد  و المفسدين  و الذين تسللوا الى جسم اسرة التربية و التكوين و تبذير الامكانات و الطاقات . اذ لا يمكن ان يتقدم مجتمعنا و يتطور و يبلغ مصاف الدول المتقدمة الا بالاهتمام و العناية بأسرة ثلاثي المنظومة . و من ثم وجب ايقاف كل هدر للطاقات و الموارد المادية و المالية  اذ ليس لنا عجز في مالية التربية و التكوين بل العجز كل العجز في حكامة  و شفافية تدبيرها. و لنا امثلة كثيرة على ذلك . اننا بدعوتنا هاته نريد ان يقع التمييز و الفصل بين من يخدم وطنه و من يخدم نفسه ويخذل وطنه. و هم قلة  عددا لكن افاعيلهم  تسيء لنا جميعا .

 

و لنا عودة لقضايا المنظومة في ملفات اخرى .

الأستاذ محمد الدرويش

الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم العالي قبلا

رئيس جمعية الخدمات الاجتماعية للتعليم العالي .

مختص في قضايا التربية و التكوين.








 

 

ترحب محمدية 24 بكل زوارها وقرائها الكرام الذين لديهم تعليقات على مواد فقراتها الإلتزام بالشروط

 التالية:

 - استحضار التوجه العام والخط التحريري للموقع.  

 - عدم الإساءة والقذف والسب والشتم والتجريح والتشهير بالأشخاص والمؤسسات.

 - أن يكون التعليق نزيها إذا كان يعرض  رأيا.

 - أن يكون التعليق لا يخل بآداب النقاش والطرح .

 - يحق لإدارة الموقع عدم نشر اي تعليق لا يليق بالمقام والمقال.

 - كل من تضرر بنشر تعليق بالخطأ عليه بالمراسلة عبر البريد الإلكتروني للموقع.

 - أن يكون التعليق على المقال فقط.

 - يبقى حق الرد والتوضيح مكفولا للأشخاص والمؤسسات.

   

محمدية 24

E-mail : mohamedia24@gmail.com

 

هام جدا قبل أن تكتبوا تعليقا

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



هل يخطط مُحتجُّون لـ"الثورة" في المغرب يوم 13 يناير؟

جلالة الملك يستقبل رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي

الرميد يعدُ بخروج ميثاق إصلاح العدالة قبل متمِّ مارس القادم

الجزائر تُبرم صفقة مع أمريكا لاقتناء قمر فضائي للتجسس

الرئيس الإسرائيلي بريس يعترف باغتيال عرفات وسط ذهول المجتمع الدولي

اوريد:حركة 20 فبراير ليست مجرد فقاعات وهي التي فرضت تعديل الدستور وأدعوها إلى نقد ذاتها و"ماتنساونا

المحكمة تقضي بعدم الاختصاص في طلب إيقاف المجلس الوطني لحزب الاستقلال

محمد عبده ينفي عرضه الزواج على مريم حسين

كيفية تجنب سوسة الأسنان

كبد الدجاج متبل

محمد دعيدعة يفقد مقعده البرلماني بعد قرار المجلس الدستوري

حصيلة الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة ليوم الجمعة 14 من ذي الحجة 1437 الموافق لـ 16 سبتمبر 2016

حصيلة الاجتماع الأسبوعي لمجلس الحكومة ليوم الجمعة 21 من ذي الحجة 1437 الموافق لـ 23 سبتمبر 2016

إلى السيد وزير التربية الوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي ... رسالة مفتوحة





 
البحث بالموقع
 
محمدية24 TV

مهنيو قطاع الخبز و الحلويات يسيرون بتبات نحو تنظيم قطاعهم


هذا ما قاله الأستاذ الصحفي بوشعيب الحمراوي خلال الوقفة الإحتجاجية أمام البرلمان


جمعية آفاق بيئية تدق ناقوس الخطر و تطالب السلطات الإقليمية بالمحمدية التدخل عاجلا لإنقاذ حقول الصبار ضواحي المحمدية

 
إعلان


 
قضايا المجتمع

صرخة في أذن المدير العام بالنيابة للمكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب "قطاع الكهرباء"


البيضاء..عمالة مقاطعة عين الشق تنظم أياما تحسيسية للمحافظة على البيئة ونظافة الاحياء السكنية


مصائب بنشماش لا تأتي فرادى

 
من مصدر مطلع ... !!!

وثيقة سرية لشركة العمران تدخل عشر صحافيين في اللائحة السوداء: بوشعيب حمراوي في الرتبة الرابعة ضمن أسوء عشر صحافيين على المستوى الوطني

 
الأخبار الدولية والعربية

ما هي الصور التي سينقلها القمر الصناعي الجزائري عن المغرب ؟


موقع "موند أفريك"..هذه خلفيات ترحيل الأمير هشام من تونس

 
شؤون دينية

رسميا هذا هو تاريخ عيد المولد النبوي

 
أخبار وطنية

حصيلة اجتماع بين اللجنة الموسعة المغربية التونسية للتعليم العالي والبحث العلمي


المغرب .. المناطق التي ستشهد أمطارا قوية وتساقطات ثلجية كثيفة

 
أخبار الرياضة

سفارة مملكة التايلاند بالرباط تمنح لقب أحسن رياضي في رياضة المواي طاي برسم الموسم الرياضي 2016 - 2017 لسفيان التعواطي


الأبطال المغاربة يتعادلون أمام نظرائهم التايلانديين خلال النسخة الخامسة من كأس الصداقة المغربية التايلاندية



 
منوعات

شاهد: الخدعة المذهلة التي استخدمها حارس يسير خلف ترامب أثناء التنصيب

 
استطلاع رأي
 
موقع صديق
 
الأكثر تعليقا

غياب شبه تام للتاطير الديني بمدينة المحمدية


بيان توضيحي من السيد هشام فيكرين


فتاة تحاول الانتحار احتجاجا على عدم انصافها من طرف الدرك الملكي ببني يخلف بالمحمدية

 
قضاء وقانون

عاجل: المحكمة الدستورية تلغي مقعدا برلمانيا بإنزكان أيت ملول

 
شعر وأدب

حكيم السعودي يٍٍٍِِِِِوَقع كتاب "الدليل الجمعوي" بليساسفة في هذا التاريخ

 
إعلان
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أخبار محلية
 
الأكثر مشاهدة

مدينة المحمدية تهتز على وقع شريط جنسي ساخن لتلميذة


بني يخلف المحمدية: الفوضى تعود من جديد


إحياء سهرة ماجنة تستنفر المصالح الأمنية بالمحمدية

 
جمعيات ومنظمات

تنديد و استنكار في اوساط حقوقيين على إثر اختطاف و محاولة اغتصاب قاصر من طرف سائق مركبة عمومية بتارودانت


الكاتب الوطني للنقابة الوطنية للصحافة المغربية الذي ننتظر بركته يطأ رؤوسنا ب”صفيحته”

 
الأخبار الفنية والثقافية

كتاب رسائل سياسية: أول مؤلف للأستاذ والصحفي بوشعيب حمراوي يرى النور .. قريبا بالأكشاك والمكتبات

 
وفيات وتعازي

تعزية في وفاة والدة الحقوقي محمد متلوف

 
فسحة رمضان ...مع الأستاذ بوشعيب الحمراوي

هل استغنى المغرب عن مدينتي سبتة و مليلية السليبتين ؟


لا للشطط .. نعم لاحترام السلط..

 
أخبار التربية و التعليم

نشر وزارة التربية الوطنية لأسماء الأساتذة الغائبين


و تتوالى فضائح وزارة التربية الوطنية...

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية