مرحبا بكم في موقع محمدية 24 الإخباري كما يسعدنا استقبال جميع أخباركم وآرائكم على الموقع البريديmohamedia24@gmail.com أو الهاتف 0662749611         غياب غير مفهوم لفريق 32 عن مناظرة المحمدية و الرئيس حسن عنترة يرفض الإستقالة لهذه الأسباب             الوزير مصطفى الخلفي يستقبل السيد باركاي إسوفBarkaÏ Isouf الوزير المكلف بالعلاقات مع المؤسسات بدولة النيجر             أزمور: بنت لفشوش تتسبب في حادث سير مميت                         أولى جلسات التحقيق في قضية التحرش الجنسي بكلية الحقوق بالمحمدية             العامل اليزيدي مطالب بتأكيد أحقيته في كرسي الدراسة الملكي .. كبير موظفي وزارة الداخلية بإقليم بن سليمان يواجه الاختبار الصعب             وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى            فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس           
النشرة البريدية

 
أخبار محلية

غياب غير مفهوم لفريق 32 عن مناظرة المحمدية و الرئيس حسن عنترة يرفض الإستقالة لهذه الأسباب


مراسيم حفل الإنصات للخطاب الملكي السامي بمناسبة الدكرى65 لثورة الملك و الشعب


علي سالم الشكاف يضع حجر الأساس لبناء قاعة مغطاة للرياضات بجماعة بني يخلف

 
طلبات و شكايات الناس

نداء من الشاب عادل خيدة للمحسنين و ذوي القلوب الرحيمة لإخراجه من لائحة الموت


فاطمة أزفان من المحمدية تناشد المحسنين و فاعلي الخير مساعدتها لتخفيف آلام مرضها

 
بالواضح ..... مع بوشعيب حمراوي

العامل اليزيدي مطالب بتأكيد أحقيته في كرسي الدراسة الملكي .. كبير موظفي وزارة الداخلية بإقليم بن سليمان يواجه الاختبار الصعب


بوابة الاستعطاف.. الفرصة الضائعة

 
حوادث

أزمور: بنت لفشوش تتسبب في حادث سير مميت


لم نسمع قط بهذا ... بسبب النقلة تلميذ يقتل زميلا له داخل مؤسسة تعليمية بقلعة السراغنة


اندلاع النيران بحافلة للنقل الحضري بالدار البيضاء ونجاة ركابها

 
صوت وصورة

وفاة جنود مغاربة بافريقيا الوسطى


فيديو .. توضيحات بخصوص الجدل حول كلفة إصلاحات مركب محمد الخامس


خطير ضواحي ميدلت .. هجوم مباشر لخنزير بري على رجلا كان يصلي

 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  القرآن الكريم

 
 

»  مواقيت الصلاة

 
 

»  حالة الطقس

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  قناة العربية

 
 

»  الجزيرة نت

 
 

»  facebook

 
 

»   معلومات حول البطاقة الوطنية للتعريف الإلكترونية

 
 
مشاهير في الظل

المغرب يفقد أبناءه..المناصفي الخبير في علم الإجرام يقرر مغادرة الوطن بغير رجعة

 
جريدتنا بالفايس بوك
 
خدمات متنوعة

الرجاء يعزي أسر مشجعيه من ضحايا الحادث المأساوي الذي وقع قرب مدينة بنجرير

 
علوم وتكنولوجيا

رومانيا تتوج المغرب بميداليتين ذهبيتين بالمعرض الاوروبي للإختراع والابتكار

 
أعمال واقتصاد

شركة "ميدأوسيون" تتسلم شهادة الايزو الخاصة بالمختبرات

 
آراء ومقالات

أية أدوار للجالية المغربية المقيمة بالخارج عندما تصبح مهددة بالحرق بديار الغربة أمام صمت المسؤولين المغاربة؟؟؟


أحرقونا…فلم نعد إلا ذاك الرماد…

 
لك سيدتي

إستعمالات الملح الخشن للعناية بالنظافة الشخصية

 
صحتي

الطب البديل: تعرف إلى المأكولات التي تقيك من مرض السكري

 
تاريخ وجغرافيا

فريواطو: مؤهل سياحي وطبيعي بتازة عُطلت خدماته.

 
الأخبار الجهوية

مفوضية الشرطة بمديونة تعتقل الحرشاوي المسجل خطر


تقوية وتوسعة الطريق الاقليمية رقم 3326 الرابطة بين فضالات وبنسليمان


برنامج تأهيل الباعة المتجولين يثمر تدشين الفضاء التجاري للقرب

 
أدسنس
 
أدسنس
 
 

كيف للمغرب أن يسير بوثيرة واحدة والعاصمة الاقتصادية تسير بمثنى وثلاث ورباع... ؟!
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 12 مارس 2018 الساعة 06 : 09


محمدية24

د. عبد اللطيف سيفيا

 

وتعود فاجعة انهيار البنايات المهترئة  لتفرض قوتها على الساحة الإعلامية ، لكن هذه المرة بالجملة  مخلفة الذعر والرهبة في نفوس ساكنة مدينة الدار البيضاء عاصمة المغرب الاقتصادية والصناعية والمالية ، في تناقض صارخ يعبر عن تناقض الوضع فيها بحيث أراد لها المسؤولون أن تجمع بين النقيضين المعبرين عن اللامبالاة والاستهتار في تحمل المسؤولية والتمادي في التلاعب بمصير المواطنين المنتمين إلى الطبقة الكادحة والمسحوقة التي لا تجد بدا من الرضا بقدر تواجدها تحت رحمة مسؤولين لا يكترثون بهمومهم ومعاناتهم التي تزيد يوما عن يوم ، وخاصة من جراء ما يحدث هذه الأيام التي اراد الله أن يفضح فيها صنيع هؤلاء المسؤولين بتهاطل امطار الخير التي عرت عن عدد من الإنجازات المتسمة بالغش والخروقات السافرة التي يقدم عليها من أمنهم الشعب وجلالة الملك على البلاد والعباد مثلما حدث في الطرقات وقنوات الصرف الصحي و...ليستفحل الأمر في الانهيارات المتتالية التي عرفتها البلاد هذه الأيام فيما يخص المساكن التي خلفت ضحايا وخسائر في الأرواح وغيرها.

والغريب في الامر ، كما أسلفنا الذكر وأثرناه في عدة مناسبات ، هو الأمر الذي يجعلنا نشك في كل الوعود التي يقدمها المسؤولون وتبقى حبيسة الأوراق رغم الأموال الطائلة التي ترصد لعدد من المشاريع الإصلاحية التي، استبشر بها المواطنون خيرا، كعقدهم الأمل على تغيير معالم مدينة الدار البيضاء التي تعتبر قطبا متعدد الاختصاصات الاقتصادية والثقافية والرياضية و...الذي كان من المنتظر أن يحصل على حلة جديدة تناسب طموحه كقطب رائد في عدد من المجالات إقليميا وعالميا ، ليقبع في ثوب رث يكبر داخله محدثا فيه شروخا وتمزقات ، تتسبب في معاناة طبقة مسحوقة من المواطنين،  تجد نفسها امام غول جبار لا يرحم ليحولها إلى فريسة ضعيفة تترنح بين مخالبه وأنيابه ، ويزيد من محنها التي لا تنتهي .

فبعد العمارات التي انهارت ببوركون وسباتة وعدة أحياء بدرب السلطان والمدينة القديمة وآخرها تلك التي تهاوت وهي فارغة من السكان وعددها يفوق الأربعة منازل المكونة من عدد من الطوابق  وذلك بطريقة متتالية ، دون أي تدخل فوري وجاد للسلطات المسؤولة والوصية ، فإن ذلك إن دل على شيء فإنما يدل على عدم إقدام المسؤولين على تحمل مسؤوليتهم كما ينبغي وكما طالبهم بذلك صاحب الجلالة في عدد من خطاباته وخاصة أنه كان صريحا عندما طلب منهم أن يتخلوا عن مناصب المسؤولية في حالة ما إذا لم يستطيعوا القيام بالواجب وتحمل مسؤولياتهم ، ليتركوا المكان لآخرين يرغبون في تقديم خدماتهم للوطن والمواطنين بكل تفان واعتبار للمسؤولية.

ألا ترون أن مدينة الدار البيضاء لا تسير بوثيرة واحدة ، كما أمر بذلك صاحب الجلالة؟؟؟

بل أكثر من ذلك أننا أصبحنا نرى بأن مدينة الدار البيضاء تسير بأكثر من وثيرة ، بل أكثر من وثيرتين أو أكثر، بحيث يصعب عليك أن تحدد صراحة إن كانت فعلا قطبا صناعيا واقتصادية وثقافيا وتربويا و...كما يرتضيه شعبها وقائد البلاد الذي يسعى إلى تخويلها المكانة المرموقة التي تناسبها بحكم المخططات الواعدة التي يرسمها لها وبحكم موقعها على الساحل الأطلسي وعقد الدول الأوروبية والأمريكية الأمل الكبير في أن تكون بوابتها ، كما هو الحال بالنسبة للمغرب ، نحو إفريقيا .

فكيف للمغرب أن يسير ، كما يرتضيه ملك البلاد ، بوثيرة واحدة ، والعاصمة الاقتصادية تسير بأكثر من ثلاث وثيرات؟؟؟ !!!

إن الوضع الذي تتواجد عليه مدينة الدار البيضاء ، مدينة المتناقضات ، لوضع لا يشرفها ، ولا يشرف ساكنتها خصوصا ولا المملكة المغربية على العموم.

فتصاميمها العصرية لا تعبر عن واقعها وتطلعاتها البتة ، بسبب الفروق الاجتمعية الكبيرة والبنايات والمساكن غير المتجانسة التي تعبر عن الهوة العميقة بينها ، ناهيك عن الوثيرة الإنمائية التي تجدها أحيانا في منحنى تصاعدي مثل أحياء عين الذئاب وكاليفورنيا والمعاريف ... لتجد أخرى منحناها أحيانا  تحت الصفر بدرجات لا يمكن تخيلها ،كالهراويين وسيدي مومن ودوار التقلية والحاج موسى ...بالإضافة إلى نقط سمنية اصبحت تعرف بنقط الواجع نظرا لاحتمال انهار البنايات فيها في كل وهلة وحين بسبب اهتراء بنيانها كالمدينة القديمة التي سقطت فيها منازل بالجملة ودرب السلطان الذي يلاقي نفس مصير هذه الأخيرة ،إنه فعلا وضع لا يشرفنا ولا يشرف العاصمة الاقتصادية للمملكة ، خاصة ونحن في ألفية ثالثة بلغ فيها العمران والتقدم النماء شأوه.

فكيف يعقل أن تجمع مدينة الدار البيضاء بين عدد من الأحياء إحداها وكأنها بنيت على أرض كوكب بعيد ، وتنعم بما تشتهيه الأنفس وتثوق إليه ، وأخرى قدر لها أن تبنى في ذهاليز أعماق الأرض المظلمة بعيدة عن كل ما يمت للعيش الكريم بصلة ؟؟؟

وحتى لا نطيل الكلام ، وبكل اختصار ، فمن كان منكم على بينة من الأمر وكانت لديه رغبة في العمل الجاد والإصلاح وتحمل المسؤولية ، فمرحبا به بين أحضان مسيرة النماء التي يسهر عليها قائد البلاد ، وإلا فباب المسؤولية أوسع من أكتافه ، وليأخذ خفي حنين ويترك المسؤولية لمن هم أجدر وأحق بها، فلم يعد لدى المواطنين المغاربة مزيد من الصبر ليتحملوا تفاهاتكم وتلاعباتكم بمصيرهم ومصير البلاد .          

 








 

 

ترحب محمدية 24 بكل زوارها وقرائها الكرام الذين لديهم تعليقات على مواد فقراتها الإلتزام بالشروط

 التالية:

 - استحضار التوجه العام والخط التحريري للموقع.  

 - عدم الإساءة والقذف والسب والشتم والتجريح والتشهير بالأشخاص والمؤسسات.

 - أن يكون التعليق نزيها إذا كان يعرض  رأيا.

 - أن يكون التعليق لا يخل بآداب النقاش والطرح .

 - يحق لإدارة الموقع عدم نشر اي تعليق لا يليق بالمقام والمقال.

 - كل من تضرر بنشر تعليق بالخطأ عليه بالمراسلة عبر البريد الإلكتروني للموقع.

 - أن يكون التعليق على المقال فقط.

 - يبقى حق الرد والتوضيح مكفولا للأشخاص والمؤسسات.

   

محمدية 24

E-mail : mohamedia24@gmail.com

 

هام جدا قبل أن تكتبوا تعليقا

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مسلسل الطاوسي و الحافيظي والأشباح التي تسير في الظلام

احتجاجات متفرقة في شوارع البيضاء والأمن يتدخل لتهدئة الأوضاع

أبطال مسلسة حريم السلطان قريبا بالمغرب

قضية هشام بين الإتهام بالإحتقار و الإتهام بالتهديد

شباط : وزارة الداخلية فازت بمقعدين والعنصر استغل الوزارة لصالح حزبه

توقع موسم فلاحي جيد في حالة تساقط أمطار جديدة بداية أبريل المقبل

الجيش يحقّق فوزاً ملغوماً على النصر

قطر قد تحرم من تنضيم كأس العالم 2022 بسبب الحرارة

سيدة و ابنتها يحرقن ذواتهن بعد تدخل عنيف للسلطات ب"كاريان السكويلة"

التماطل في إنهاء أشغال مسجد دار السعادة بالمحمدية يضع السلطة المحلية في مواجهة مع المصلين

الجزائر تُبرم صفقة مع أمريكا لاقتناء قمر فضائي للتجسس

شركات تهدد بفسخ عقودها مع «اتصالات المغرب» بسبب الإنترنت

عاجل : شاب يقتل آخر بطعنة قاتلة بواسطة سكين بسبب سيجارة بجماعة بني يخلف بالمحمدية

رسالتي إلى المعارضين المجنسين الذين يعتبرون أنفسهم أولياء أمور المغاربة...

أي منطق للإقصاء في ظل خصاص أطر الإدارة العمومية بعد المغادرة الطوعية

تعيين محمد الصوفي مديرا جديدا للمكتب الوطني المغربي للسياحة باسبانيا

مهراوي: قضية الصحراء قضية الشعب المغربي برمته على عكس الجزائر فهي قضية نظام

شكر من عائلة الفقيد أحمد خملاش

خطير





 
البحث بالموقع
 
محمدية24 TV

استياء سكان إقامة بلفدير جماعة بني يخلف من تصرف شركة ليديك المتعمد بقطع الماء عن شققهم


" فيديو " حسن عنترة: لا للسب و الشتم نعم لانتقاداتكم البناءة ...و قريبا أوراش كبرى بالمحمدية تعيد للمدينة أمجادها


مشاركة قوية لأبطال عالميين في النسخة الثانية من ترياتلون المحمدية

 
قضايا المجتمع

أولى جلسات التحقيق في قضية التحرش الجنسي بكلية الحقوق بالمحمدية


معانات يومية لمواطنين زبناء نقل مدينة بيس

 
من مصدر مطلع ... !!!

وثيقة سرية لشركة العمران تدخل عشر صحافيين في اللائحة السوداء: بوشعيب حمراوي في الرتبة الرابعة ضمن أسوء عشر صحافيين على المستوى الوطني

 
الأخبار الدولية والعربية

صحة الجزائريين في كف عفريت بسبب المنتوجات الفلاحية المشبعة بالمواد المسرطنة ، ووضعهم الراهن في عنق الزجاجة


مصطفى عزيز يترأس إحياء الذكرى الثالثة لرحيل الملياردير لحسن جاخوخ بحضور شخصيات صوفية سينغالية والإعلان عن ميلاد مؤسسة خيرية دولية

 
شؤون دينية

رسميا هذا هو تاريخ عيد المولد النبوي

 
أخبار وطنية

الوزير مصطفى الخلفي يستقبل السيد باركاي إسوفBarkaÏ Isouf الوزير المكلف بالعلاقات مع المؤسسات بدولة النيجر


بلاغ رسمي حول العطلة بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب وعيد الشباب وعيد الأضحى

 
أخبار الرياضة

البطل المغربي زكرياء التجارتي يفوز بالنسخة الرابعة من الجائزة الدولية الكبرى لجلالة الملك محمد السادس للكيك بوكسينغ بالعيون


إسدال الستار على منافسات دوري "المرحوم لحسن جاخوخ" لكرة القدم المصغرة في نسخته الثانية 2018

 
منوعات

شاهد: الخدعة المذهلة التي استخدمها حارس يسير خلف ترامب أثناء التنصيب

 
استطلاع رأي
 
موقع صديق
 
الأكثر تعليقا

غياب شبه تام للتاطير الديني بمدينة المحمدية


بيان توضيحي من السيد هشام فيكرين


فتاة تحاول الانتحار احتجاجا على عدم انصافها من طرف الدرك الملكي ببني يخلف بالمحمدية

 
قضاء وقانون

إلغاء النيابات العامةلمآت آلاف ملفات الإكراه البدني بسبب تقادم العقوبةوعدم استيفاء الشروط القانونية

 
شعر وأدب

حكيم السعودي يٍٍٍِِِِِوَقع كتاب "الدليل الجمعوي" بليساسفة في هذا التاريخ

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
أخبار محلية
 
الأكثر مشاهدة

مدينة المحمدية تهتز على وقع شريط جنسي ساخن لتلميذة


بني يخلف المحمدية: الفوضى تعود من جديد


إحياء سهرة ماجنة تستنفر المصالح الأمنية بالمحمدية

 
جمعيات ومنظمات

قضايا الشباب المغربي تعيش الانتظارية والأزمة والسنة الدولية للشباب مناسبة لتقديم الحصيلة


جمعية شبابية تنجز الدورة التمهيدية لإقامة نموذج للأمم المتحدة

 
الأخبار الفنية والثقافية

عبد الصمد ناصيري فنان في مجال الأغنية الملتزمة يشق طريقة بتبات نحو النجومية

 
وفيات وتعازي

تعزية في وفاة والد الزميل رئيس تحرير جريدة الجهوية بريس " طارق الوردي "

 
فسحة رمضان ...مع الأستاذ بوشعيب الحمراوي

هل استغنى المغرب عن مدينتي سبتة و مليلية السليبتين ؟


لا للشطط .. نعم لاحترام السلط..

 
أخبار التربية و التعليم

نشر وزارة التربية الوطنية لأسماء الأساتذة الغائبين


و تتوالى فضائح وزارة التربية الوطنية...

 
   للنشر في الموقع   |   اتصل بنا   |   أعلن معنا   |   تـنــويه     |  فريق العمل 
  انضمو لنا بالفايس بوك  شركة وصلة  سكريبت اخبار بريس

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية